watermark logo

رقص الزومبا يساعد على التنحيف و يزيل الاكتئاب

6 المشاهدات
يوتيوب عربي
4
نشرت في 28 Sep 2020 / في الرياضة و البطولات

⁣جميع الرياضات التي يمارسها الإنسان من أهدافها الأساسية المحافظة على تناسق الجسم والوصول إلى الجسم المثالي، ورياضة الزومبا من أهم الرياضات التي تساعد على تحسين الجسم والمظهر بشكل كبير جدا، والتي بدورها تقلّل من احتمالية ظهور أعراض الكبر والشيخوخة.

ورقص الزومبا لمدة ساعة يحرق 600 سعر حراري وبالتالي الوصول إلى جسم مثالي إذا ما تم مواصلة برنامج الزومبا للنهاية، ولها فائدة عظيمة في شد البطن وحرق الدهون المتراكمة عليه بوقت قياسي، وترفع معدلات الأيض وبالتالي الحصول على جسم متناسق ورشيق، كما تجعل الشخص يشعر بالراحة عند عمل تمارين رقصة الزومبا وبالتالي عدم الانقطاع عن التمارين والتعب، وهذا يجعل فقد الوزن متواصلا ولا ينقطع، وإن كونها رقصة يتم تحريك معظم أجزاء الجسم فينتج عن ذلك فقدان للوزن من جميع أنحاء الجسم.

فوائد رقصة الزومبا النفسية
الرياضة بشكل عام تقوم بزيادة إفراز الهرمون المسؤول عن تعديل المزاج وهو هرمون الإندروفين، وقد أكدت الدراسات الحديثة الموجودة على أن رياضة الزومبا توجد فيها أعلى الدرجات التي من الممكن أن تحسن المزاح عند الأشخاص، لما فيها من ترفيه وتغيير للمزاج وإدخال روح الرقص فيها، حيث توحّد ما بين الرقص والترفيه مع ممارسة الرياضة.

وقد تبين أنه من أبرز فوائد تمارين الزومبا أنها تساهم في تحسين المزاج إذ إنها تخفف من نسبة الإجهاد والتوتر، كما بينت الأبحاث أن هرمون الإندروفين المسؤول عن الشعور بالسعادة يرتفع عند ممارسة تمارين الزومبا، وذلك لأن هذه الرياضة التي تتركز على حركات سريعة تشبه الرقص تحرر جسمك من السموم وبالتالي تحارب التوتر والإجهاد.

أظهر المزيد
0 تعليقات sort ترتيب حسب